قطعت جهيزة قول كل خطيب / الشيخ يحفظ أعليات

913 views مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 25 مايو 2021 - 5:50 مساءً
قطعت جهيزة قول كل خطيب / الشيخ يحفظ أعليات

عندما تظهر حقيقة الأمر بعد خفائه تضرب العرب هذا المثل ؛ويقاس عليه حقيقة المنطقة الحرة حينما تكلم رئيسها ولم يبق من “عطر بعد عروس” ولا من كلام ولا من تشكيك ولا من حقيقة وصدق إلا بين ووضح وهذه
أبرز النقاط التي قالها معالي رئيس سلطة منطقة نواذيبو الحرة الدكتور محمد عالي ولد سيدي محمد خلال مقابلته مع قناة ( الموريتانية ) بعد أن قدم تعريفا عن نشأة وطبيعة والآلية التنظيمية بالمنطقة الحرة والنصوص المنظمة لعملها:
1- منذ اللحظة الأولى لتسلمي لقيادة المنطقة الحرة في شهر ديسمبر الماضي ( أقل من سبعة اشهر حتى الآن) شرعت في بحث وتشخيص كافة الوثائق والملفات والمعطيات والوقوف على مفاصل هذا الكيان وآلية عمله وأدائه ومكنني ذلك عن قرب من تكوين فكرة واضحة عن ميكانيزمات عمل السلطة ورصد اختلالات كبيرة وتعارض بين نصوص عمل السلطة والتطبيق الخاطئ والمشوه لها والذي وصل في أحايين كثيرة بتجاوزات خطيرة فاق بعضها حد الغرابة والعبثية والاجحاف والشطط و شكلت جميعها عقبة حقيقية في بلوغ الأهداف المرسومة وتركت أعباء وإشكالات حقيقية واجهنا بعضها بالمرونة اللازمة من أجل تسويته ونبحث عن حلول معقولة ومنصفة لبعضها الآخر ومنها أيضا ما لديه بُعد قضائي نترك الفصل فيه للقضاء تكريسا لمبدأ استقلالية السلطات.
2- المنطقة الحرة مشروع استيراتيجي وهام تدور حوله الكثير من الآراء التي نعرفها ونقر بها فهناك من الخبراء والمختصين من يشكك في قيمته وهناك منهم من يراه دون ذلك وهناك قلة تراه ضروريا وحتميا وبالمحصلة تلك آراء تعودناها كثيرا حين يتعلق الأمر بالمشاريع الاستيراتيجية ذات الأهمية البالغة تماما كما شكك كثيرون في جدوائية إنشاء طريق الأمل أو إنشاء ميناء الصداقة أو حتى الطريق الرابط بين العاصمتين وبعد إنجاز تلك المشاريع اصبح الجميع على بينة من مردوديتها وقيمتها الاقتصادية الكبيرة كمنشآت ومشاريع استيراتيجية لا يمكن تصور موريتانيا اليوم من دونها ??!! ( يتساءل هنا رئيس المنطقة الحرة).
3- إن أبرز الملاحظات والاختلالات التي تخللت أداء المنطقة الحرة التي توصلت لها بعد تشخيص مسارها ووضعيتها طالت أهم مشروع هيكلي للمنطقة الحرة يتعلق الأمر بميناء المياه العميقة الذي أكتملت دراسته في عام 2015 والتي تطلبت صرف مئات الملايين بتمويل من البنك الدولي على مكاتب الخبرة الدولية التي أنجزتها ومنذ ذلك الوقت تم ركن الدراسة في الرفوف أي بعد مضي 5 سنوات حتى الآن بالرغم من أن تشييد الميناء المذكور يتطلب فقط 3 سنوات فقط أي بعبارة أخرى تم هدر تلك السنوات وكل ذلك الوقت بالرغم من أهمية هذا المشروع الاستيراتيجي الذي يعتبر شرطا اساسيا في بلوغ الهدف الأسمى من المنطقة الحرة كما يعتبر الرافعة والمحرك لجميع المشاريع الهيكلية والانشطة الاقتصادية الأخرى وفاتحة أندماج بلدنا في الاقتصاد العالمي بصفة عامة وريادتنا للاقتصاد القاري الافريقي بصفة خاصة نظرا لأهمية الميناء وموقعه الفريد على مفترق اهم الطرق البحرية بين أهم القارات ذات الحركية الاقتصادية النشطة بين اوروبا وامريكا وشبه المنطقة.
4 – أمتلك من الشجاعة ومن الشفافية لأقول إن المنطقة الحرة التي لم تصل بعد لحيز التتنفيذ حتى الآن نظرا للاختلالات التي ذكرت سابقا لكنها مع ذلك حققت نجاحات هامة ومعتبرة في مجال المداخيل والعائدات الضريبية والجمركية
فما بالكم إن تم التمكين لها وحين تكون الأرضية مواتية لتنزيل هذا المشروع بأدواته الاقتصادية كاملة.
5- نتوفر اليوم على الإرادة السياسية الكافية لتفعيل المنطقة الحرة وبلوغ الأهداف المرسومة لعملها بفضل الدعم الذي تحظى به من طرف رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني الذي يتشاطر معنا أهمية هذا المشروع الاستيراتيجي الهام للبلد برمته والذي ستجني بلادنا ثماره وتسترجع المزايا و الفرص الاقتصادية الهامة والمتعددة الضائعة منا و التي تنتظر منه والتي تم هدرها خلال السنوات الماضية كما سيوفر هذا المشرع مصدر جذب للاستثمارات الهامة في دول الجوار وشبه المنطقة نظرا للأمتيازات التي سيتيحها لها والمردودية المترتبة عن ذلك على اقتصادنا.

6- نحن بصدد اجتماع حاسم بالعاصمة يوم غد الاثنين إن شاء الله تعالى من أجل جمع التأييد وتعبئة الموارد لإنشاء ميناء المياه العميقة في نواذيبو والذي يعد المشروع المفتاح الذي يمكن أن نقول بعد تشييده أن المنطقة الحرة أصبحت فعلا على أرض الواقع لأنه سيحدث نهضة اقتصادية كبيرة وورقة بلادنا الرابحة للعبور نحو الاقتصاد العالمي والاستفادة من المزايا المترتبة عن ذلك.

7- المنطقة الحرة مشروع وطني استيراتيجي لا نراجع عنه لحاجة بلادنا الماسة إليه ونحن نمتلك فريق من الكفاءات العالية وبمقدورنا جعله على السكة يحدونا لذلك وعينا التام بالدور المنوط بنا وإدراكنا وسعينا الحثيث للمصلحة العليا للبلد.
وبها يكون اللبن الصريح صاف لاشية فيه .

كتبه
الشيخ يحفظ أعليات

رابط مختصر