مصادر : الوزاري لن ينظر اليوم في المنطقة الحرة وإلغاؤها مستبعد

505 views مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 23 سبتمبر 2020 - 10:08 صباحًا
مصادر : الوزاري لن ينظر اليوم في المنطقة الحرة وإلغاؤها مستبعد

ينتظر الشارع في مدينة نواذيبو نتائج تقرير اللجنة الوزارية التي كلفت بتقييم أداء منطقة نواذيبو الحرة.

وإن كان البعض يرى بإمكانية إلغاء المنطقة الحرة فإن العديد من المعطيات تؤكد تمسك الدولة بها مع إمكانية التقليص من صلاحياتها.

ومن المبررات التي تؤكد التمسك بالمنطقة الحرة :

  1.   تعقد تغيير القوانين وهو أمر سيأخذ الكثير من الوقت
  2.  إنعقاد جلسة برلمانية لإلغاء المنطقة الحرة لأن البرلمان صوت على إنشائها
  3.  وجود مايناهز 300 مؤسسة مستفيدة من النظام الضريبي للمنطقة الحرة من خلال إعفاء ضريبي مدة 20 سنة وهو إلتزام تعاقدي مع المستثمرين وإلغاؤه سيؤثر على سمعة الدولة لدى المستثمرين .
  4. –    130 مليار هي مجموع قيمة الاستثمارات التي تم تشييدها من خلال منظومة المنطقة الحرة ،80 % من إيرادات والمصادر المالية للمنطقة الحرة هي اتاوة 2% من رقم أعمال المشاريع المسجلة في نظامها
  5. –  جميع إيرادات الدولة في نواذيبو في زيادة معتبرة منذو انشاء المنطقة الحرة حيث التسارع وديناميكة الأعمال لوجود الأنظمة التحفيزية للاستثمار .
  6. –   إستفادة  الدولة ماليا من المنطقة الحرة حيث حولت للخزينة العامة  حوالي ملياري أوقية قديمة في آخر سنتين مثلت مداخيل بيع القطع الأرضية
  7. –  المنطقة الحرة خلقت 2300 فرصة عمل رسمية
  8. –  إستفادة مختلف القطاعات من شركات المنطقة الحرة حيث استفاد منها التجار و صوملك وشركة الماء والميناء
  9. –  أن الدولة لم تخصص في ميزانيتها أن ميزانية للمنطقة الحرة
  10. قيام المنطقة الحرة بالاستثمارات العامة علي مواردها الخاصة في نواذيبو ( تشيد أكثر من 30 كلم من الطرق ، الانارة العامة والطرقية ، 4 منتجعات خضراء للتسلية في المدينة  ……..)
  11. تخلي المنطقة الحرة عن تنمية نواذيبو قد يعيد المدينة إلي تاريخ المدن الداخلية و الرجوع إلي حصتها من العمل الحكومي كأي ولاية من ولايات الداخل و ذالك قد لا يكون في صالح المدينة وخصوصيتها
  12. أن المنطقة الحرة لها إلتزام مع البنك الدولي لتطويرها بقيمة 20 مليون دولار أنفقت منها حتى الآن حوالي 10 ملايين في عدة مشاريع دراسية كالمطار الجديد وميناء الأعماق.

وتؤكد مصادر ثقة أن المقترح النهائي الذي سيعده الخبراء المكلفون بصياغة التقرير سيتضمن مقترح وحيد بإعادة هيكلة المنطقة الحرة وإصلاح الإختلال سبيلا لتنمية إقتصادية لمدينة نواذيبو وأنه سيتم نزع بعض الصلاحيات منها.

وحسب مصادر لحظة الحقيقة فإن مجلس الوزراء لن ينظر اليوم الأربعاء في موضوع تقرير اللجنة الوزارية حول المنطقة الحرة.

رابط مختصر