ولد عبد الرحمن : نظام الاقلية اوقعته إيرا في عزلة

467 views مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 15 سبتمبر 2020 - 5:49 مساءً
ولد عبد الرحمن : نظام الاقلية اوقعته إيرا في عزلة

إن ما تتعرض له حركة إيرا وجناحها السياسي من حملات استهداف من خلال الدعم المالي الواسع والتعتيم الإعلامي على مأساة شعب ،بعد ان اقدمت السلطات الماضية على الولوغ في تزيف واسع للحقائق،كل ذاك دفع نظام الأقلية الذي اوقعته الحركة في مزيد من العزلة داخليا وخارجيا الى التراجع هذا النهج ،كم ان مطالب طيف غفير من سكان هذا الوطن الى التأكيد والعزم مرة اخرى على السير حتى النهاية ،مهما كانت التكاليف، والوقوف ضد خطة الإستئصال التى تنتهجها بعض النخب الإنتهازية المتملقة ،محاولة منهم للوقوف ضد حركة شبابية ضاربة في عمق المجتمع الموريتاني ،وضمائره مستوعبة للحداثة.

 .ولان حركة إير في عمقها حركة فكرية ،فقد رفضت محاولات جرها وأستدراجها الى العنف ،مقدرة أن سلاحها الأمضى في مواجهة مشروع الاستبداد والاستهداف هو قدرتها على الإقناع وأستمالة النفوس الطيبة ،وتعبئة قوى الشعب بمشروع حضاري راسخة اقدامه في الأرض متفاعلة مع الحاضر و متصحالة مع الحداثة بما يحقق الصمود والمنازلة السياسية التي تضمن الأمن وتحقق التنمية المستدامة .
ولأن معركة حركة إيرا وجناحها السياسي  كما ذكرنا في عمقها سياسية  بين الاتجاهات الوطنية وتسلط بعض المتنفذين من ذو اموال والنفوس المريضة ،الشيء يفرض عليها أن تحاذر الوقوع في الفخ المنصوب لها ،ويحتم عليها استمرار الكفاح على كل الجبهات ،وخاصة المواجهة الفكرية فهي كاسحة الالغام .
يؤكد توالي المحن واحتدام الصراع ضد جناح حركة إير  السياسي وحلفاءها المحليين ،الذين ضحوا بالغالي والنفيس من أجل هذا المشروع على امتداد هذا الوطن ،من اجل الحرية والمساواة والديمقراطية ومقاومة الاستبداد وإصرارهم على مواصلة التحرر والإنعتاق الاقتصادي في مواجهة النقوذ المالي المتسلط، يبرهن أن هذه الحركة تسير في الاتجاه الصحيح وهي المخلص لهذه البلاد من الويلات والمحن التي يترنح فيها منذ الاستقلال .
إن الفكر هو أهم القطاعات الفاعلة التي تستخدمها حركة إيرا في معركتها ضد التخلف .

رابط مختصر