نافذة على واقع الماء بجيكني بإنتظار مياه أظهر

9٬321 views مشاهدة
أخر تحديث : السبت 8 ديسمبر 2018 - 5:40 مساءً
نافذة على واقع الماء بجيكني بإنتظار مياه أظهر

لحظة الحقيقة : تشهد مدينة جگني عاصمة المقاطعة التابعة لولاية الحوض الشرقي تغطية مؤمنة للمياه الصالحة للشرب ب85% من حاجيات السكان في فصل البرودة من السنة، حسب ما صرحت به مصالح شركة SNDE بالمقاطعة، ويرجع ذلك لوجود أحياء لا تصلها أنابيب المياه المؤمنة حيث شهدت المدينة توسعا عمرانيا في عدة اتجاهات.

وتترقب ساكنة المقاطعة النائية وصول خدمات عديدة من أهمها الطريق الرابط بين اعوينات ازبل جكني، و مشروع اظهر الذي اعطى رئيس الجمهورية إشارة إنطلاق المرحلة الثانية منه بمناسبة عيد الاستقلال الوطني من مدينة تمبدغه يوم 29نتوفمبر 2018، وتمشل هذه المرحلة مدينتي لعيون وجگني وتصل كلفة هذه المرحلة من المشروع 50 مليون دولار بتمويل من الدولة الموريتانية والصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي، ويتسغرق تنفيذ هذا الجزء 30 شهر .

محمد ولد سيد ابراهيم رئيس مركز الشركة الوطنية للماء بمقاطعة جگني أكد بأن الشركة تسعى لتوسعة شبكة المياه الحالية لكن هناك عجز في مخزون المياه الجوفية التي تغطي حاليا حاجة 85% من الاستهلاك، بالنظر إلى نقص الاستهلاك في اشهر الشتاء الحالية، بانتظار وصول مشروع اظهر العملاق .

وقد أكد مسؤول المركز على أن هناك رقابة مشددة على وقفات توصيل الطاقة النظيفة وطاقة المحروقات على الآبار، مشيرا إلى أن عدد المشتركين ضعيف حيث يبلغ 580 مشتركا، والسبب يرجع إلى وجود مناطق لا تصلها تغطية شبكة المياه المؤمنة، رغم أن الإدارة توفر وسائل طاقة جديدة على بعض الآبار لضخ المياه في حالة توفر الطاقة الشمسية التي تستمر أحيانا لتسعة ساعات اربعة للطاقة الشمسية وخمسة للمحروقات، وذلك بهدف استمرارية تدفق المياه في الانابيب نحو المنازل.

وبالنسبة لجودة المياه أكد رئيس المركز بأن عينات من المياه تخضع لفحوص دورية في المختبر الخاص بالشركة الوطنية للمياه وتؤكد سلامة تلك العينات وجودتها.

وتابع:”..الشبكة متهالكة وقديمة لأنها كانت تتبع لوكالة النفاذ الشامل، وتسلمتها الشركة الوطنية للماء في 2007 وقامت بتجديد بعض خطوط الشبكة، ولا توجد هناك مشاكل كبيرة، باستثناء بعض التسرب في الانابيب، و الذي يقوم الفنيون بمعالجته بشكل فوري في أغلب الأحيان”.

وأضاف رئيس المركز حول الإصلاحات التي اقرها بعد تسلمه مسؤولية تسيير المركز:”.. اعتمدنا برنامجا للدوام اليومي والعمل المتواصل لتوفير أفضل خدمات للزبناء ترقبا للحالات الطارئة على الشبكة، حيث قمنا باعتماد عمال الدعم، ووضعنا بعد تسلمنا للمهام تنفيذا لتوجيهات الإدارة العامة لائحة على مدخل مقر الشركة تحوي ارقاما هاتفية لتوفير الدعم للمستهلكين في أي وقت، حيث أننا نعمل كافة الأوقات حتى أيام العطل، كما قمنا ببعض الإصلاحات والترميم لتوفير واجهة ملائمة للشركة لأننا في المحصلة شركة تبيع الخدمات الحيوية للمواطن ويجب أن تكون بصورة ملائمة ومقبولة من حيث استقبال الموظفين للزبناء وتوفير عمال الصيانة والإصلاح وعمال الاستقبال، كما تم طلاء واجهة المقر لتلائم الألوان المعتمدة لواجهات شركة المياه ومركزها”.

ويتوفر المقر على صهريج لتوفير حاجيات استهلاك الأحياء في حال انقطاع الشبكة أو حدوث أي طارئ ولحد الساعة تسير شبكة المياه بشكل مؤمن لتوفير خدمة المياه الصالحة للشرب لسكان مدينة جگني النائية حسب مسؤول المركز.

ولا زالت أحياء البطوار والسيف والمروب خارج تغطية شبكة المياه المؤمنة حاليا، وتنتظر وعود الإدارة بمدها بتلك الخدمة الضرورة حسب ما أشار رئيس مركز جگني.

وأوضح ولد سيد ابراهيم بأن تعليمات المدير العام للشركة السيد محمد المختار ولد بلاتي مكنت من تسهيل العمل في المقاطعة عبر توفير وسائل ضرورية، ومحاولة تغطية حاجة السكان بشكل دائم رغم ندرة المياه الجوفية، وذلك تطبيقا لتوجيهات فخامة رئيس الجمهورية والحكومة التي تسهر من أجل توفير المياه الصالحة للشرب لكافة المقاطعة، وخاصة الأحياء النائية والبلديات الريفية.

واكد ولد سيد ابراهيم أن الإدارة العامة للشركة تتواصل معهم بشكل دوري للإطمئنان على توفر وجودة هذه المادة الضرورية للحياة، ويسهر رئيس القطاع في مدينة النعمة على توفير كافة حاجيات مركز الشركة بجگني.

رابط مختصر