من هو مرىشح حزب الاتحاد من أجل الجمهورية لرئاسة المجلس الجهوي في ولاية داخلة انواذيبو ؟

365 views مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 30 أغسطس 2018 - 4:16 مساءً
من هو مرىشح  حزب الاتحاد من أجل الجمهورية لرئاسة المجلس الجهوي في ولاية داخلة انواذيبو ؟

بفضل توجيهات فخامة ريس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز و أفكاره النيرة و رؤيته الثاقبة تسارعت وتيرة النمو في البلد بشكل لم يسبق له مثيل و انعكس ذلك إيجابا على حياة المواطنين في المدن و القرى و الأرياف على امتداد التراب الوطني و على كافة الأصعدة  أمنيا و اجتماعيا و اقتصاديا و سياسيا.

و لم تكن ولاية داخلة انواذيبو بمنأى عن هذا التطور فقد شهدت بنى تحتية عملاقة و استفادت  ساكنتها من المعادن و الثروات البحرية و المعالم السياحية في هذا العهد المبارك.

تلك الساكنة التي تضم كوادر بشرية ذات كفاءة عالية باستطاعتها أن تجعل من هذه الجهة قطبا تنمويا رائدا بحكم موقعها الاستراتيجي  و أهمية مقدرتاها خاصة بعد تقرر إنشاء مجالس جهوية يتم انتخابها مباشرة لتباشر التنمية و تسعى لتطويرها في مجالها الخاص.

هذه المجالس التي تندرج في استحقاقات وطنية كبرى سيشهدها البلد بعد أيام قليلة سوف تبعث  ـ لا محالة ـ على نوع من التنافس الإيجابي من شأنه أن يرقى بمستوى التسيير المحلي و بالعمل و البناء في ظل المسار الذي رسمه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز مؤسس حزب الاتحاد من أجل الجمهورية و أول المنتسبين إليه.

إن تأكيد فخامة الرئيس على ضرورة الانضباط الحزبي لضمان استمرارية هذا النهج و للوصول بالبلد إلى بر الأمان بعيدا عن مزايدات المغرضين والمتطرفين .

و من هنا نبع حسن اختيار قيادة الحزب لمرشحيه في هذه الاستحقاقات ، و قد أحسن الاختيار حين قدم لرئاسة المجلس الجهوي في ولاية داخلة انواذيبو الإطار المتميز العامل  حاليا في شركة سنيم  الابن البار للولاية و هو صاحب تجربة مهنية ثرية و كفاءة عالية في التسيير و التدقيق إلى جانب علو كعبه في إتقان اللغات (العربية، الفرنسية ، الانجليزية، الاسبانية ، الصينية …).

يتمتع المرشح محمد المامي بن أحمد بزيد بثقافة واسعة  و ينتمي لأسرة علم و صلاح و إصلاح ذائعة الصيت و دوحة كريمة يتصل طرفاها بالعلامة الولي المجدد الشيخ محمد المامي بن البخاري الذي دعا للتبصر و الاجتهاد و نبذ التقليد في هذا المنكب البرزخي ، و سعى لقيام الدولة رغبة في العدل و الإنصاف بين الناس.

تربى و ترعرع محمد المامي بن أحمد بزيد في بيت رفيع العماد كثير الرماد تشد إليه الرحال طلبا للعلم و يقصد ساعة الحل و العقد فتلقى تكوينه و تربيته المثلى كابرا عن كابر و ماء العود من حيث يعصر.

و أضاف إلى سجله الوظيفي الزاخر و معرفته باللغات نفض الغبار عن إرث ثقافي كبير و أصيل  و تحقيقه و نشره من خلال إحياء زاوية جده الشيخ محمد المامي على درب والده المرحوم أحمد بزيد، مؤسس الزاوية  أوائل عقد الثمانينات من القرن الماضي.  و يعتبر محمد المامي القيم عليها في مدينة انواذيبو اليوم ، و بفضله انبجس منها شعاع محظرة كبرى لتدريس القرآن و العلوم الشرعية مجانا.

إن جهة داخلة انواذيبو من حقها على أبنائها البررة أن يُختار لرئاستها إطار كفء يحمل سيرة ذاتية غنية بالتجربة كسيرة المرشح في مجالي التخطيط و التسيير و يقدم صاحبها المصلحة العامة و يتمتع برؤية واضحة المعالم قابلة للتحقيق.

و لا يخفى على من يواكب هذه الأيام الحملة الانتخابية في ولاية داخلة انواذيبو مدى الإجماع الذي يحظى به المرشح محمد المامي المشهود له بالصدق و النزاهة فهو جدير بأن يتحمل الأمانة و يتولى المسؤولية في جهة تشهد له بالكفاءة و الرزانة و التأني و الخلق الحميد ، و تشرئب أعناق الناخبين من ساكنتها إلى أمثاله لمواجهة كافة التحديات و تطوير تنمية الجهة.

لم يكن المرشح طيلة مساره المهني في غفلة أو انشغال عن هموم المواطن العادي بل كان بشهادة زملاءه و رفقاء دربه حريصا على العمل من أجل ترقية الأنشطة الثقافية في الولاية و تحقيق تطلعات ساكنتها. و أدى انشغاله بالشأن العام إلى تمسكه بأفكار حزب الاتحاد من اجل الجمهورية الذي انخرط فيه باكرا على غرار مؤسسه القائد الملهم فخامة الرئيس محمد ولد عبد العزيز.

و كأني بلسان الحال يوم الاقتراع الأول من سبتمبر ينطق  مؤكدا رئاسة محمد المامي بن أحمد بزيد للمجلس الجهوي في داخلة انواذيبو ، تلك الرئاسة التي ستأتي إليه على حد تعبير الشاعر :  منقادة تجرجر أذيالها  ، فلم تك تصلح إلا له و لم يك يصلح إلا لها…

و الله ولي التوفيق                                                                                                                        الأديب و الباحث محمدن ولد أحمد ولد باب

رابط مختصر