نواذيبو : المجلس الأعلى للشباب ينظم دورة حول إنشاء و إدارة و تسير المشاريع

107 views مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 11 يوليو 2018 - 1:17 مساءً
نواذيبو : المجلس الأعلى للشباب ينظم دورة حول إنشاء و إدارة و تسير المشاريع

أطلق المجلس الأعلى للشباب صباح اليوم الأربعاء بمدينة نواذيبو دورة تكوينية حول  إنشاء و إدارة و تسير المشاريع الصغيرة و المتوسطة” تدوم يومي 10 و 11 يوليو 2018 ويستفيد منها 40  من شباب المدينة.

أطلق المجلس الأعلى للشباب صباح اليوم الأربعاء بمدينة نواذيبو دورة تكوينية حول  إنشاء و إدارة و تسير المشاريع الصغيرة و المتوسطة” تدوم يومي 10 و 11 يوليو 2018 ويستفيد منها 40  من شباب المدينة.

رئيس لجنة دمج وتمكين وتشغيل الشباب والتكوين المكني عضو المكتب التنفيذي للمجلس الأعلى للشباب الدكتور لمرابط عيسى بابه  قال في كلمته بهذه المناسبة :

” يسعدني أن ارحب بكم جليل الترحاب، معربا عن امتناني لحضوركم لإنطلاقة هذه الدورة التكوينية حول  إنشاء و إدارة و تسير المشاريع الصغيرة و المتوسطة” التي سيتفيد منها اربعون شابا و شابة من ولاية أنواذيبو سعيا منا إلي تمكين الشباب من القيام بالمشاريع الخاصة بهم و تعزيزا لقدراتهم  و تسليحهم بالمعارف و المعلومات اللازمة و متابعتهم و تمويلها بالتعاون مع شركائنا في التنمية و يعتبر مشروع أملي الممول من الولايات المتحدة الأمريكية و تشرف عليه منظمة الهجرة و المجلس الأعلى للشباب و وزراة التشغيل و وزراة الشؤون الإسلامية خير دليل علي ذالك و الذي سيستفيد منه الآلاف من الشباب.

لقد تصدر الإهتمام بالشباب سياسة و رؤى فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز و ذالك سعيا لحكامة تنموية تنهض بالشباب في مختلف المجالات ، و لعل الإهتمام بالتكوين المهني من خلال إنشاء معاهد مهنية متخصصة و تكوين الشباب في مجالات المقاولات و الصيد  و الزراعةو متابعة مشاريعهم و تمويلها و تشغيل المئات  و إستهداف حملة الشهادات و الذين لم يكملو تعليمهم خير دليل علي ذلك و هذا تسهر حكومة معالي الوزير الأول السيد يحي ولد حدمين علي تنفيذه.

لقد إستفاد من هذه الدورات التكوينية المئات من الشباب علي عموم التراب الوطني و في مختلف التخصصات التي أثمرت نتائج إيجابية، تساهم في ضخ دماء شبابية في الإقتصاد و تجعل الشباب اكثر فاعلية و دينامكية.

إننا ندعو الشباب إلي التركيز علي التخصصات المهنية و الاعمال الحرفية كبوابة للتشغيل و إستثمار طاقاتهم لخلق قيمة مضافة تنعكس بالإيجاب على الدفع بالعجلة التنموية للبلاد و استنهاض الشباب كمحرك للإقتصاد و التنمية و بناء موريتانيا  الشباب التي تتربع علي الدول الاقليمية في  الأمن   الإستقرار  و الإزدهار. ”

وحضر افتتاح الدورة التكوينية الحاكم المساعد لمقاطعة نواذيبو والعمدة المساعد وكل من المدير الجهوي للشباب والرياضة و المدير الجهوي للثقافة.

رابط مختصر