الدكتور ولد أممد : أزف الصفعات التالية من السجن المدني

1٬249 views مشاهدة
أخر تحديث : السبت 24 مارس 2018 - 10:04 صباحًا
الدكتور ولد أممد : أزف الصفعات التالية من السجن المدني

بعد ما اصبحت كتابة مقال في الشبكة العنكبوتية تكسر نظارات…. فإنني أزف الصفعات التالية بأناملي اليمنى الى كل من يعنيه الأمر و أخص النائب الاول لوكيل الجمهورية وذلك لتنشيط ذاكرته وخاصة عندما علمت أنه من ولاية تكانت …أقول له وذلك بعدما أخرجني من مكتبه بعد أن استفزني بقوله بالحرف الواحد وبحضور كاتب ضبط و محام، “انت قطعا لن تسكت للامين العام و ستصفعه دفاعا عن قبيلتك، قل الحق قل الحق، كيف تسكت وهو يسب إديشللي…؟ “ولما قلت له بأنني مثقف و أحمل شهادات عليا ولست قبليا كما يتصور هو وأمثاله و إن قبيلة إديشللي لا يضرها مثل هذا الكلام كما لا يضر القمر نباح الكلاب،ولا عواء الذئاب…. فأمرني بالخروج من المكتب بقوله تفضل !!ولذلك أقول : الصفعة الاولى: أرجع إلى الارشيف الفرنسي ليخبرك بأن القبيلة الموريتانية الوحيدة التي هاجمت الاحتلال الفرنسي قبل وصوله إلى ولايتها هي قبيلة إديشللي… حيث أرسلت هذه القبيلة كوماندوز مكونا من عشرين بطلا إديشلاويا، فقطع الأبطال ميئات الكيلوميترات متجهين إلى مدينة تجكجة، لإقتحام أكبر قاعدة عسكرية فرنسية في شبه المنطقة… فاقتحموها بشجاعة فريدة من نوعها فأردوا قائدها *كبلاني* وعددا كبيرا من الضباط و الجنود الفرنسيين و بعض العملاء قتلى غرقى في الدماء …..
الصفعة الثانية: ومن تجكجة أيضا… حيث يخبرنا الارشيف الفرنسي بأنه عندما ضاقت زوايا تجكجة ذرعا بذلك العميل للفرنسيين المعروف الذي كان يستبيح حرمات نساء تجكجة… ففكر مشايخ الزوايا بمن سيخلصهم من هذا الطاغية العميل المجرم و لتفتوا يمنة ويسرة و لم يجدوا بدا من التوجه الى آدرار و إلى إديشللي بالتحديد للبحث عن مخلص… كانت إديشللي رهن الاشارة لنصرة المظلوم…حيث انبرى البطل المغوار محمد سالم ولد احجور وطلب منهم ان يعودوا الى تجكجة ولن يجدوا المجرم هناك… وانطلق البطل أمامهم مثل الصاروخ ووصل إلى تجكجة في وقت قياسي و قطع رأس الأفعى و عاد سالما غانما الى آدرار ببركة من الله وحوله…
الصفعة الثالثة : أرجعا إلى الارشيف الفرنسي ليخبركما عن الكتيبة الإديشلاوية المتحركة و المتنقلة و التي تشكلت في بداية دخول الاستعمار إلى موريتانيا و التي قاومت الاستعمار في ولايات تكانت و آدرار ولعصابة والحوضين بل وفي شمال دولة مالي و جنوب الجزائر وعلى مدى ما يزيد على ثلاثة عقود و كتيبة إديشللي هذه تتحرك و تقاتل الاستعمار تحت قيادة البطلين الفذين الأخوين محمد سالم و محمد محمود اولاد احجور… و بعد ما ذاق المحتل الأمرين من هذه الكتيبة البطلة وقائدها الفذ محمد محمود ولد احجور ، حاول المحتل إغراء ذلك البطل المغوار بشتى الاغراءات الممكنة و الغير ممكنة… فكان رده حاسما ومختصرا وقد سجل ذلك الرد في ذاكرة التاريخ” لن أتوقف عن الجهاد و المقاومة حتى تطلبها مني بندقيتي هذه نطقا بلسان عربي فصيح….”. الصفعة الرابعة: يخبركما الارشيف الفرنسي بأن القبيلة الموريتانية الوحيدة التي قررت إدارة الاستعمار و بشكل رسمي نزع أسلحتها هي قبيلة إديشللي المجيدة… حيث أن المستعمر بعد ما تمت له السيطرة على ولاية ٱدرار كان أول قرار يتخذه هو نزع تسليح قبيلة إديشللي، ومن أجل تنفيذ ذلك القرار الجبان، اعتمد المستعمر خطة أجبن و إن دلت على شيء فإنما تدل على جبنه و خوفه من هذه القبيلة القوية و الشرسة اتجاهه و اتجاه الظالمين و المفسدين في الأرض أين ما حلوا وكيما كانوا … فقام المستعمر الجبان بنشر إعلان رسمي يطلب فيه من جميع الرجال المسلحين في الولاية ان يسلموا أسلحتهم للمحتل وذلك من أجل أن يستبدلها لهم بأسلحة أكثر تطورا و حداثة… فانصب مسلحوا الولاية من جميع جهاتها و سلموا أسلحتهم، ليتفاجأ الجميع بالفرية الكبيرة حيث قام المحتل بإعادة الأسلحة نفسها لجميع المسلحين من مختلف القبائل، بإستثناء المسلحين من قبيلة إديشللي حيث أخبرهم المحتل بقرار نزع أسلحتهم لأنهم قبيلة تعج *بالإرهابيين* ….
، الصفعة الخامسة :وهذه الصفعة من أرشيف الزمان وذاكرة الأيام، حيث تخبركما بأن هناك ولاية واحدة من ولايات الوطن فيها قبيلة تملك أهم اقتصاد هذه الولاية و أهم أراضيها و بنسبة تناهز ٩٩٪ و ذالك منذ ميئات السنين، ولنبدأ إن شئتما من قرون السيبة مرورا بفترة الاحتلال إلى يومنا الحاضر هذا، لم تتجرأ أو تتمكن أي قوة خلال هذه الفترة الزمنية الطويلة من احتلال أو أخذ ولو مترا واحدا ولو نخلة واحدة ولو بورا واحدا، لأن الكرامة وحماية الأرض و العرض هي أهم ماتتوارثه أجيال تلك القبيلة أبا عن جد….
الصفعة السادسة: وهذه ليست موجهة إليكما بل إنها موجهة إلى المدافعين عن الظلم و الباطل من أحفاد عملاء الاستعمار وبالتحديد و لكي لا يفهم كلامي غلطا، فهذه الصفعة موجهة إلى أولئك المدونين في الفيس و غيره الذين يصفون رجال المقاومة الوطنية الأبطال بقطاع الطرق… أقول لهم، نحن لا نستغرب منكم هذا الموقف السافل و القبيح لأننا نعتبركم أشبالا لألئك الأجداد العملاء الذين عاشوا بلعق أصابع المستعمر منبطحين تحت أرجله اللعينة، و متزلفين له خوفا وطمعا إلى درجة الديوثية…
ومن هذا المنطلق فإن أجدادكم رسموا لكم طريقكم الوسخ و النتن دفاعا عن الظلم والظالمين… كما رسم لنا أجدادنا الكماة طريق الحق و العزة دفاعا عن المظلومين و المطحونين المهمشين ( ولله العزة ولرسوله وللمؤمنين ولكن المنافقين لا يعلمون)….
الصفعة السادسة: و هذه الصفعة موجهة إلى نظارات المفسدين في قطاع الصحة من مصاصي دماء المرضى و من ديناصورات الفساد، أقول لهؤلاء، لا تفرحوا كثيرا لسجني فأنا يكفيني قلم و ورقة فقط لأزلزل ساحتكم و أمنعكم من نوم هادئ فابشروا بذلك…
الصفعة السابعة: و هذه موجهة الى ذلك الوالي الذي عين متأخرا وقد فاته قطار الفساد و يظن أنه يعيش فترة نهاية التسعينات من القرن الماضي… فأقول له إن القلم والورقة موجودان… وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون….
بقلم الدكتور محمد اممد السجن المدني انواكشوط

رابط مختصر