مكتبة اقرأ معى تحتفل بالذكرى الأولى لنشأتها

337 views مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 3 يناير 2017 - 12:07 مساءً
مكتبة اقرأ معى تحتفل بالذكرى الأولى لنشأتها

اليومَ تكمل مكتبة اقرأ معي عامها الأول.. من مجموعة في الفيسبوك لا يعرف أهلها بعضهم، ولا يشتركون إلا الصور والأسماء والأسفار.. إلى مائدة للمعرفة تجتمع عليها نخبة المثقفين والكتاب والقراء في البلد.. نطوي عاما ونستقبلُ عاما بكم وبالكتب والأفكار، التي نلتقي بها ولها في فضاء من الأنس المعرفي والتبادل الثقافي..

يحقّ لنا أن نفخر بكم و أن نشكركم.. أفرادا ومؤسسات، منتسبين ومتبرعين وداعمين ،بدءًا بإدارة فضاء التنوع البيئي و الثقافي التي احتضنت المكتبة طوال الـ 366 يوماً الماضية، دونَ تملمُلْ.. مروراً بالقائمين على المُتحف الوطني والمعهد العالي للدراسات والبحوث الإسلامية الذَين اسضافا جلسات النقاش.. وصولا للكُتَّاب والروائيين والمؤرخين والمثقفين الذين كان لهم الفضل في خلقِ ألفِ ومائتي دقيقةِ نقاش. وهناك، في المكتبة، 1270 كتاباً على الرفوف، و135 مُنتسباً أعاروا منها 627 كتاباً في السنة الماضية.. 42 سًفرًا من قصص وكتب الأطفال أعيرت لنزلاء معهد مريم دياللو من البنات والبنين.. و 263 كتاباً مُعاراً للمشاركين في تحدّي القراءة العربي 2016.ذلك رأسُ مالِ المكتبة وربحها في السنة المنقضية، كتبٌ تقرأ وأفكار تُناقش ومعرفة تزيد. عامٌ جديد يظلنا الآن.. و معهُ ستستمرُّ اقرأ معي في عطائها إن شاء الله، سنحتفظ بجلسات مائة دقيقةِ نقاشٍ الشهرية كما هيَ، بأسلوبها الرزين وضيوفها النخبويين، وسنستمر في نشاطنا الأساسي: إعارة الكتب للقراء.. إضافة لذلك سندرج ضمن برنامجنا لموسم 2017: عرضا سينمائيا شهريا يحمل وسم: #سينما_الكتب، فيه نعرض لجمهور السينما 12 فيلمًا مقتبسا عن كتب أو روايات اخترناها بعناية لتكون الجسر لقراءنا بين الأدب والفن، بين الكتاب والصورة.

15841870_1225430754177064_56997583_n

سننظم أيضا جلساتِ نقاش وتحليل للكتب كل شهر، بعنوان #بيبلوفيليا، تجمع الراغبين في الغوص إلى عمق الكتاب واستنطاق معانيه وتشارك الآراء حوله. كما سيكون للشعر عندنا وقفة وجلسة، كل ستين يوما، نخصصها للإلقاء عبر استضافة الشعراء الذي تركت قصائدهم أثرا في الديوان الموريتاني.. وستنظم مكتبة إقرأ معي مسابقةً أدبية فصلية للقصة القصيرة تحمل عنوان #حروف، سيتم الإعلان عن تفاصيلها بعد أيام إن شاء الله.. هذا ما جاد به الحرف الآن، من عرض للماضي ورصد للآتي.. وكل ما أنجزنا وكل ما سننجزه لم يكن ولن يكون بعد عناية الله سبحانه وتعالى، إلا بكم ولكم.. دمتم.. و دام الكتابُ خيرَ جليسٍ لنا.

رابط مختصر